• Inspired by books Homepage AR

    Inspired by books Homepage AR

    استلهاماً 
    من الكتب

إحدى أكبر مجموعات الفن الإسلامي

روائع الفن الإسلامي وتشمل المشغولات الخشبية والخزف والمجوهرات والمشغولات الخشبية والنسيج والمسكوكات والزجاج

تتمتع روائعنا الفنية بجوانب دينية وأخرى دنيوية تطبع المناطق المتعددة التي أتت منها، كلها ترتبط بالإسلام بشكل أو بآخر لكن الكثير منها ليس ذا طبيعة دينية.

وصلت القطع الفنية من خزائن الأمراء ومن بيوت الناس البسطاء أيضاً. كل قطعة تحكي حكاية رائعة عن نفسها وأيضاً عن العالم الذي أتت منه.

للاستفسار عن المقتنيات

يمكننا أن نجيب عن الأسئلة المتعلقة بمقتنياتنا فقط. ونعتذر عن تقديم أي تقييم لقطعكم. إن كنتم تبحثون عن قطع أو معلومات عامة حول الفن الإسلامي نقترح عليكم زيارة مكتبتكم المحلية، أو البحث على الانترنت، وإن كنتم في الدوحة تفضلوا بزيارة مكتبتنا.

شاهدوا ما يزيد على 400 قطعة من مقتنيات متحف الفن الإسلامي

الكثير من هذه القطع معروض في المتحف، وسوف نضيف المزيد منها حال الانتهاء من توثيقها.
اكتب كلمة رئيسية في المربع أو اختر نوع المجموعة من القائمة

 

أقدم اسطرلاب إسلامي معروف

العراق، القرن التاسع

الاسطرلاب عبارة عن خريطة للسماء ذات بعدين، تظهر حركة الأجرام السماوية. الكلمة مشتقة من كلمة أسترو وتعني نجم ولابون وتعني مشتر.

وصل تطور واستخدام الاسطرلابات إلى ذروته في العالم الإسلامي، حيث كان يستخدم للأغراض الدينية وغيرها.

ربما يكون هذا الاسطرلاب قد صنع في العراق، لكنه وجد مغموراً بالمياه الضحلة على ساحل ماليزيا. قد يكون الاسطرلاب استخدم في إحدى البعثات التجارية بين العراق والصين.

وقد يكون أيضاً هو أقدم اسطرلاب إسلامي معروف في العالم، إذ صنع في القرن التاسع الميلادي؛ الأسطرلاب الوحيد الأقدم منه اختفى خلال أعمال نهب الآثار من متحف بغداد عام 2003.

أقدم اسطرلاب إسلامي معروف

سجادة رقعة الشطرنج

آسيا الوسطى أو الهند، بداية القرن الخامس عشر الميلادي

لم تكتشف هذه السجادة النادرة التي تعود إلى القرن الخامس عشر والتي لا تزال تحتفظ بحالتها الممتازة، إلا في وقت قريب. تحوي السجادة سمات شبيهة بتصاميم السجاد الصيني والتركي والإيراني. ويعتقد أنها كانت تخص أحد الملوك

يتألف تصميم السجادة من حاشية مع تصميم له شكل عقدة، أما الجزء الأوسط منها فيتألف من نمط متكرر على شكل لفافة، وهو يشبه تصاميم المنسوجات الحريرية للقرن الرابع عشر

يوحي تصميم رقعة الشطرنج أن السجادة كانت تستخدم للعب الشطرنج أو إحدى الألعاب الأخرى التي انتشرت في تلك الفترة.

سجادة رقعة الشطرنج

مزهرية الكافور

مصر أو سوريا، أواخر القرن الثالث عشر

القطعة المسماة مزهرية الكافور هي جزء من مجموعة صغيرة من الأواني الزجاجية الكوبالتية المذهبة ذات اللونين الأزرق والبنفسجي والتي صُنعت في سوريا ومصر خلال القرنين الثالث عشر والرابع عشر الميلاديين.

تتميز هذه القطعة لا بغنى تزييناتها فحسب بل بأهميتها التاريخية أيضاً. ورغم وجود نقش كتابي على عنقها يمدح السلطان إلا أن اسم السلطان نفسه غير مذكور. المزهرية مزينة أيضاً في أجزائها المختلفة برسوم نباتية وطيور على الطراز الصيني.

تحت القاعدة يوجد أثر لإصلاحات حديثة تم من خلالها ملء بعض الثقوب التي تشكلت قبل أن يبرد الزجاج. أحد جانبي كتف المزهرية أخفض من الجانب الآخر وممتد بشكل أطول، وقد يكون هذا نتيجة إعادة تسخين القطعة لإدخال التطعيم المينائي إليها مما تسبب بذوبان الزجاج في أحد الجانبين.

مزهرية الكافور