• Inspired by books Homepage AR

    Inspired by books Homepage AR

    استلهاماً 
    من الكتب

شهادة حج

العراق، 21 محرّم 837هـ، 6 سبتمبر 1433م

شهادة الحج هي مستند رسمي وقانوني يحمل اسم الشخص الذي أدّى فريضة (العمرة) أو (الحج) في مكة. تخصّ هذه الشهادة حاجاً اسمه سيّد يوسف بن سيّد شهاب الدين ما وراء النهري.

يبلغ طول الشهادة حوالي سبعة أمتار، وهي تحوي صوراً رمزية تمثل المراحل التي اجتازها سيّد يوسف عند زيارته للمواقع المقدّسة بما في ذلك مكة والمدينة والقدس. تصوّر الشهادة كذلك رسماً ضخماً لنعال الرسول (صلى الله عليه وسلّم). في أسفل الوثيقة يوجد توقيع الشهود كنوع من الإقرار بأداء الحج.

شهادة حج

قناع حربي

شمال القوقاز أو غرب إيران، القرن الخامس عشر

القصد من هذا القناع حماية لابسه من الأذى بعدة طرق. الطريقة الأولى هي الأكثر وضوحاً، وهي الحماية الجسدية حيث يفصل بين لابسه وسلاح العدو. أما الفولاذ المطروق لهذه القطعة فكان من شأنه إيقاف أشد ضربات السيوف والسهام.

ثانياً، كانت الأقنعة الشبيهة بهذا القناع قادرة على ترك أثر نفسي على العدو. فهذا الوجه المعدني بابتسامته الخفيفة والشارب الظاهر عليه كان كفيلاً بإخافة الخصوم.

أخيراً، لا بد أن القناع كان يقدم بعض العون الروحي للمحارب الذي يلبسه. فرغم أن النقش العربي الموجود فوق العينين غير واضح إلا أنه ربما يحمل كلمة (عدن) في إشارة إلى جنة الخلد التي تنتظر المحارب عند الشهادة.

قناع حربي

لوحة بلاطية بتقنية "Cuenca y Arista"

إشبيلية، إسبانيا، القرن الخامس عشر

إنّ الخزفيات المعروضة في المتحف ليست تحفاً عتيقةً ورائعةً فحسب، إنما تمّ تصميمها للاستخدام أيضاً. فقد شكّلت الخزفيات قسماً أساسياً من الحياة اليومية في العالم الإسلامي، بدءاً بأواني المطبخ البسيطة وصولاً إلى البلاطات المنمّقة. هذه البلاطات ما هي إلا انعكاس للتأثيرات الخارجية والإبداعات الداخلية التي منها استُلهم هذا التصميم الجميل منذ إثني عشر قرناً.

لوحة بلاطية بتقنية